a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.

8:00 - 15:00

أيام العمل | الأحد - الخميس

972-82824776

اتصل بنا

Facebook

Twitter

Search
Generic filters
Filter by Categories
أخبار صحفية
اصدارات اخرى
أوراق حقائق
الإعتداءات في قطاع غزة
الإنتهاكات ضد الصيادين
انتهاكات حقوق الأطفال
أوراق موقف
اصدارات خارجية
النشرة الإعلامية
انتخاب مجالس الهيئات المحلية 2016
حلقات اذاعية
شهادات شخصية
الحياة تحت الإحتلال
فيديو
مجلس منظمات حقوق الانسان الفلسطينية
مداخلات الأمم المتحدة
مقالات
مواد تثقيفية
نشرات الإغلاق
الحق في الصحة
الرئيسية
الصفحة الأولى
المستوطنات الإسرائيلية
المناطق مقيدة الوصول
بيانات صحفية
بيرثا
بيرثا - النشاط
بيرثا- الزملاء
تحت الضوء
الإنفلات الأمني
الحصار على قطاع غزة
المحكمة الجنائية الدولية / الولاية القضائية الدولية
تطورات
تقارير مواضيعية
اخراس الصحافة
التعذيب في السجون الفلسطينية
الحرب على قطاع غزة
الحق في التجمع السلمي
الصيادين
الطواقم الطبية
الفقر في قطاع غزة
المجلس التشريعي
المعتقلون
تقارير أسبوعية
تقارير الإنتخابات
تقارير سنوية
تقارير فصلية
تقارير ودراسات خاصة
حرية التعبير / التجمع السلمي
حرية الحركة
حرية تكوين الجمعيات
عقوبة الإعدام
قتل خارج القانون
هدم المنازل / تدمير الممتلكات
حقوق المرأة
غير مصنف
قائمة جانبية
Content from
Content to
Menu

المركز يحمل دولة الاحتلال المسؤولية عن وفاة المعتقل نصار طقاطقة خلال فترة التحقيق

 

المرجع: 85/2019

توفي صباح اليوم المعتقل في سجون الاحتلال الإسرائيلي، نصار ماجد طقاطقة، (31) عاماً، من بلدة بيت فجار، جنوب بيت لحم، أثناء وجوده في العزل الانفرادي بسجن الرملة “نيتسان” داخل إسرائيل، في ظروف لم يكشف عنها بعد.

 

المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان يطالب بالتحقيق الفوري والمحايد في ظروف وملابسات وفاته، خاصة وأنه لم يكن يعاني من مشاكل صحية كما تؤكد مصادر العائلة والمؤسسات المعنية بالأسرى في سجون الاحتلال.

 

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت طقاطقة بتاريخ 19 يونيو 2019، بعد مداهمة منزله في بيت فجار، ونقلته الى مركز الجلمة للتحقيق معه.  وبتاريخ 9 يوليو 2019، عادت قوات الاحتلال واقتحمت منزل عائلته وقامت بتفتيشه مرة أخرى وهو داخل السجن.  وبعد اسبوعين من اعتقاله، نقلت سلطات الاحتلال طقاطقة إلى عزل انفرادي بسجن “نيتسان”-الرملة، داخل دولة الاحتلال، لاستكمال التحقيق معه، حيث تعرض هناك للتحقيق والعزل حتى أعلن عن وفاته صباح اليوم، وفق تقارير حقوقية تابعها باحثو المركز.

 

وعقب المحامي راجي الصوراني، مدير المركز الفلسطيني، على ذلك بقوله: ” للاحتلال الاسرائيلي سوابق سوداء تثبت تورط أجهزة الأمن الإسرائيلية في ممارسة التعذيب والمعاملة اللا إنسانية، وكذلك الإهمال الطبي المتعمد، وهي سياسة منهجية ضد المعتقلين الفلسطينيين، وتمارس بغطاء قانوني، راح ضحيتها العشرات.  ولما كان المواطن طقاطقة قد اعتقل وكان يتمتع بصحة جيدة حتى اعتقاله، فإن وفاته خلال فترة التحقيق تثير الكثير من الشبهات التي تستوجب فتح تحقيق حول امكانية تعرضه للتعذيب والإهمال الطبي.”

 

وذكرت مصادر العائلة أن هذا الاعتقال هو الأول لطقاطقة، وبأنها تلقت خبر وفاة نجلها عبر وسائل الإعلام، فقامت بالتواصل مع محامي هيئة شؤون الأسرى للتأكد من صحة الخبر.

 

وإذ يشير المركز إلى استمرار تدهور الظروف المعيشية لحوالي 5800 معتقل فلسطيني في سجون الاحتلال، منهم نحو 700 معتقل يعانون أمراضاً مزمنة ولا يتلقون رعاية طبية ملائمة، يحمل المسؤولية الكاملة للحكومة الإسرائيلية عن وفاة المعتقل طقاطقة، ويطالب بإجراء تحقيق فوري ومحايد في ظروف وفاته.

 

لا تعليقات

اترك تعليق