طباعة
المرجع: 13/2019

اختتم المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان بالتعاون مع جمعية الأدهم للتنمية والتطوير – بيت حانون، اليوم الأربعاء الموافق 13/3/2019، دورة تدريبية في مفاهيم حقوق الإنسان والديمقراطية، بمشاركة 25 متطوعاً ومتطوعة من محافظة شمال قطاع غزة.

 

عقدت الدورة في قاعة تدريب المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان – فرع جباليا، في الفترة ما بين 10-13/3/2019، بواقع 20 ساعة تدريبية، وتأتي الدورة في سياق الجهود التي يقوم بها المركز على المدى الطويل لنشر ثقافة حقوق الإنسان لدى المتطوعين/ات في مؤسسات المجتمع المدني.

 

تناولت الدورة موضوعات عديدة تتناسب مع احتياجات الفئة المستهدفة، منها: مدخل في حقوق الإنسان، الشرعة الدولية لحقوق الإنسان بمكوناتها الثلاثة (الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبرتوكولان الإضافيان)، النهج المرتكز على ثقافة حقوق الإنسان، الحقوق الأساسية للمرأة وفقا لاتفاقية سيداو، اتفاقية حقوق الطفل، الديمقراطية والمشاركة السياسية، ومفاهيم أساسية في القانون الدولي الإنساني، بالإضافة إلى اَليات رصد وتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان.

أشرف على إدارة الجلسات التدريبية، طاقم متخصص من المركز الفلسطيني مكون من: عبد الحليم أبو سمرة، مدير وحدة التدريب؛ محمد عطا الله، مدرب في المركز؛ أحلام الأقرع وشريف أبو نصار، المحاميان في الوحدة القانونية؛ ماجدة شحادة، الباحثة في وحدة المرأة، محمد أبو هاشم، الباحث القانوني في المركز، محمد غنام، الباحث الميداني في المركز، آية الوكيل، محامية في وحدة المرأة.

 

وفي نهاية الدورة نظم المركز حفلاً ختامياً لأعمالها، أكد خلالها أ. عبد الحليم أبو سمرة، مدير وحدة التدريب، حرص المركز على تنظيم مثل هذه الدورات لكافة فئات وشرائح المجتمع، بهدف رفع كفاءاتهم وتنمية قدراتهم في حقوق الإنسان والتعريف بها، وتزويدهم بالمعرفة للآليات الممكن اتباعها للدفاع عن حقوقهم، وتطوير معارفهم النظرية واكسابهم المهارات العلمية والعملية في حقوق الإنسان، لخلق تغيير حقيقي في المجتمع.  وشدد أبو سمرة على ضرورة استمرار علاقة المشاركين بالمركز مؤكدا على أن أبواب المركز ستظل مفتوحة أمامهم للاستفادة من خبراته في كل ما يتعلق بما تعلموه، داعيا المشاركين والمشاركات إلى أهمية الأخذ بالنهج القائم على حقوق الانسان في مؤسساتهم ، ونقل ما تعلموه في الدورة إلى دوائرهم الصغيرة وأقرانهم لتعميم الفائدة.

 

وفي كلمتها الختامية شكرت أ. ابتسام البسيوني، مديرة جمعية الأدهم للتنمية والتطوير – بيت حانون، المركز علي تعاونه المستمر مع الجمعية ومؤسسات المجتمع المدني في محافظة شمال غزة ودوره في نشر وتعزيز مفاهيم حقوق الإنسان والديمقراطية في المجتمع الفلسطيني وخاصة الأجيال الشابة، وأكدت علي ضرورة استمرار التعاون المشترك وصولا الي مجتمع ينعم بسيادة القانون والديمقراطية ، مثمنة الدور الرائد الذي يقوم به المركز في تعليم ثقافة حقوق الإنسان لكافة شرائح المجتمع.

 

وأكد المشاركون والمشاركات في الدورة على ضرورة استمرار المركز الفلسطيني في تنفيذ دورات تدريبية في هذا المجال لتطال فئات جديدة من المجتمع وخاصة منطقة شمال غزة، نظراً لأهمية الموضوع، وأن هذه الدورة قد ألقت الضوء على العديد من الموضوعات الهامة التي يحتاجونها والتي مكنتهم من تعزيز وتطوير حقوقهم.