طباعة

تطورات ميدانية

قتل مساء يوم أول أمس مواطن جراء إطلاق النار عليه خلال شجار عائلي وقع في مدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية، وهو ما يندرج ضمن حالة فوضى انتشار السلاح والاعتداء على سيادة القانون في الأرض الفلسطينية المحتلة.

 

واستناداً لتحقيقات المركز، ففي ساعات مساء يوم الجمعة الموافق 8 فبراير 2019، اندلع شجار عائلي في منطقة مربعة سبة، وسط مدينة الخليل، استخدمت خلاله الأسلحة النارية، مما أسفر عن إصابة الشاب (ع.ف.ن)، 19 عاماً، بعدة اعيرة نارية في الصدر.  وقد نقل الى المستشفى الأهلي في مدينة الخليل، حيث أعلن عن وفاته في الساعة 6:30 مساء نفس اليوم.

 

وقد وصلت الى منطقة الشجار قوات الامن الفلسطينية، واعتقلت عدداً من المشاركين في الشجار، ومن بينهم المشتبه به بإطلاق النار على المجني عليه.

 

وذكر المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية، أن المشتبه به بإطلاق النار موجود لدى جهاز المباحث العامة، وسيتم عرضه على النيابة لاستكمال الاجراءات القانونية.

 

المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان إذ يدين بشدة مقتل المواطن (ع.ف.ن)، فإنه يطالب الجهات المختصة باتخاذ التدابير اللازمة التي من شأنها الحد من ظاهرة انتشار السلاح، والحفاظ على أمن وسلامة المواطنين.